الصحة المهنية

آلام أسفل الظهر (2)

آلام أسفل الظهر (2)

بالرغم من أن آلام أسفل الظهر تعتبر أحد أكثر المشاكل الصحية انتشاراً بين العمالة في القطاعين العام والخاص, ونخص بالذكر العاملين في المنشآت الصناعية والحقول النفطية، إلا أن هناك عدد محدود من الدراسات التي أجريت من أجل قياس الألم وعلاقته بالعجز وضعف القدرة على أداء مهام العمل اليومية، حيث توجد عوامل عديدة ينتج عنها ظهور آلام أسفل الظهر، قد تكون هذه العوامل مهنية وقد تكون أيضاً غير مهنية، منها العوامل الفيزيائية، والنفسية، والاجتماعية، والعوامل الشخصية.
يشرح كلاً من علم وظائف الأعضاء وعلم الأمراض العلاقة السببية بين العوامل العضوية والغير عضوية وبين الشكوى الذاتية التي يعاني منها المريض أو المصاب بألم أسفل الظهر، وعلى هذا الأساس تصنف هذه الآلام إلى صنفين: حالات غير محددة وحالات محددة. فالحالة الغير محددة لألم أسفل الظهر هي ألم ثانوي ناتج عن عوامل سببية لا يمكن التعرف عليها، أو تلك التي تنتج عن أسباب ميكانيكية مرضية غير واضحة ،ولكن هناك عوامل عديدة قد تكون لها علاقة في تطور آلام أسفل الظهر الغير محددة، فأحد الدراسات التي أجريت أثبتت بأن هناك علاقة بين آلام أسفل الظهر الغير محددة وبين تآكل القرص (الديسك) في الفقرات القطنية للعمود الفقري.
أما الحالة المحددة هي تلك التي تسببها عوامل محددة ولها أسباب فسيولوجية مرضية واضحة، كالعدوى، والكسور، وهشاشة العظام، والأورام، واضطراب التمثيل الغذائي، واضطراب جهاز المناعة الذاتي ، إلا أن أغلب الحالات لآلام أسفل الظهر تعرف على أنها آلام غير محددة وأن (10%) فقط من هذه الآلام تعتبر محددة .
ويتم تشخيص الآلام الغير محددة عادة طبقاً للفترة الزمنية التي يشعر فيها المريض بالألم، وتصنف إلى ثلاث فئات: آلام حادة وفيها يستمر الألم لفترة أقل من ثلاثة أسابيع، وآلام تحت الحادة والتي يستمر الألم لفترة بين 6 أسابيع و3 شهور، وألم مزمن والتي عندها يستمر الألم لمدة تزيد عن ثلاث شهور.
ويركز الأطباء أثناء الممارسات الإكلينيكية على بعض المؤشرات المهمة أو الخطيرة والتي يطلق عليها مصطلح (الأعلام الحمراء)، ومثال ذلك: عمر المريض حين بدأت الآلام تظهر عليه، ومدة الألم، والوزن، وتشوهات العمود الفقري، والتاريخ المرضي لأمراض سرطانية، ومشاكل في الأعصاب التي تؤدي إلى آلام في كلتا الرجلين وينتشر حتى القدم والأصابع، و كذلك التنمل وفقدان الحس في بعض المناطق، وتعتبر أحياناً كمؤشرات لبعض الأمراض المحتملة إلى جانب آلام أسفل الظهر، ويمكن تشخيص المريض على أن لديه آلام أسفل ظهر غير محددة عندما تكون هذه المؤشرات (الأعلام الحمراء) غائبة. وأن لديه آلام أسفل ظهر محددة عندما تكون الأعلام الحمراء حاضرة .
هناك أدلة قوية قدمتها بعض الدراسات التي أجريت لدراسة ألم أسفل الظهر المهني تؤكد بأن عوامل وأنشطة مهنية عديدة تلعب دور كبير في ظهور هذه الآلام والتي لها علاقة بالعمل، وتتباين هذه الأدلة بين العوامل الفيزيائية والعوامل الاجتماعية – النفسية، والتي سيأتي ذكرها تفصيلا في الأعداد القادمة.

إعداد: أليس أمبوسعيدي
أخصائية صحة مهنية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق